ميليشيات الحوثي تلزم شركات الأدوية بدفع إتاوات مالية

فرضت مليشيات الحوثي الإيرانية إتاوات مالية غير قانونية، تحت مسمى “المجهود الحربي”، على كل شركات الأدوية في المناطق الخاضعة لسيطرتها، بما فيها صنعاء.

ولفتت المصادر، إلى أن المليشيا فرضت نحو ١٠ بالمئة من أرباح الأدوية والمستلزمات الطبية المستوردة لكل شركة وتباع في الداخل كنسبة مالية تتسلمها المليشيا بشكل سنوي.

وأشارت أن الشركات تدفع هذه النسبة المالية من أرباحها، علاوة على الأدوية والمستلزمات الطبية التي تقدمها لجرحى مليشيا الحوثي من وقت إلى آخر.

من جهة أخرى، أرسلت قوات الشرعية اليمنية تعزيزات جديدة إلى خطوط التماس شمالي حيس ومنطقة الهاملي ومحيط معسكر خالد في جبهات الساحل الغربي، وذلك استعداداً لبدء عملية عسكرية لتحرير مناطق جديدة من قبضة ميليشيات الحوثي الإيرانية.

وتشهد جبهات الساحل الغربي اشتباكات في جميع المحاور، لاستعادة مناطق لا تزال تحت سيطرة المتمردين.

وقالت مصادر ميدانية إن الاشتباكات بين قوات الشرعية والميليشيات، تتركز في مديرية موزع ومحيط معسكر خالد والتلال الجبلية المحاذية لمديرية حيس.

هذا ونجحت قوات الشرعية اليمنية، في استعادة مواقع جديدة في جبهة صرواح غربي محافظة مأرب، بعد مواجهات مع ميليشيات الحوثي الموالية لإيران.

واندلعت اشتباكات بين الطرفين، انتهت بفرار ميليشيات الحوثي من مواقعها، بعد تكبدها خسائر فادحة.

وقالت مصادر ميدانية إن قوات الشرعية شنت قصفاً مدفعياً، على المواقع التي فر إليها الحوثيون في جبهة صرواح.